أخبار ساخنة

حماده لـ السفير بعد زيارة السعديات :" أذا استقرت الفتنة على مداخل الاقليم ستفجر الوضع في مناطق أخرى



تفقد النائب مروان حماده، منطقة السعديات، والتقى عددا من العشائر العرب والعائلات، مطلعا على اوضاعهم بعد الاشتباك المسلخ منذ ايام بين عناصر من سرايا المقاومة وشبان من السعديات على خلفية انشاء مصلى.

 وقال حماده لـ "السفير" بعد الزيارة :" لقد زرت السعديات، ودعوت أهلنا هناك الى الصمود والصبر، الصمود لأن السعديات وأهلها خطوط حمراء بالنسبة لكل الوطنين في الاقليم، والصبر لأن الفتنة اذا استقرت على مداخل اقليم الخروب فستفجر الوضع في مناطق يحرص كل القيميين عليها، وعلى رأسهم النائب وليد جنبلاط والرئيس سعد الحريري والجماعات الاسلامية على اختلافها، يحرصون جميعا على الحفاظ على السلم الأهلي فيها، إنما لا بد من ان اكرر الدعوة للجيش، لكي لا يتغاضى عن تزايد السلاح لدى بعض الجماعات الدخيلة على السعديات، وان لا يتركها تحت عناوين مختلفة منها دينية مذهبية وسياسية فئوية، ان تزيل عنا وعن ساحل الشوف هذا الامان الذي كسبناه بطول صبر عناء."

وأضاف " كان ندائي لأهل السعديات ان يصبروا على ما تعرضوا اليه من عدوان، واليوم دعوتي ايضا الى القوى الامنية والجيش ليكونوا متيقظين لوقف هذا الزحف المدمر، الذي من ورائه بعض العقول في حزب الله يستهدف الى تحويل لبنان الى مستعمرة ايرانية."

واعتبر حماده "ان من بفعل الفظائع في سوريا لن يتردد عن إشعال الفتنة في لبنان"، محذرا "الوقوع في هذا الشرك"، ورأى ان المعركة في سوريا الى انتصار للقوى الوطنية المعارضة في سوريا، وسينعكس كل ذلك على لبنان، لذلك مزيد من الصبر"، خاتما بالقول :" لقد أكلنا يوم أكل الثور الأبيض."