أخبار ساخنة

توم كروز يشتري روبوتات خوفاً من كورونا


يبدو أن النجم الأميركي توم كروز يبذل قصارى جهده لحماية أفراد طاقم فيلمMission Impossible 7 الجديد واستكمال التصوير في لندن. فقد كشف موقع “ذا صن” عن أن أسطورة هوليوود اشترى رجلين آليين (روبوتين) للقيام بدوريات للأمن والسلامة في موقع تصوير الفيلم، وذلك لمنع الموظفين من الإخلال بالإجراءات الوقائية من فيروس كورونا المستجد.

ودفع توم كروز مبالغ طائلة مقابل شراء هذه الروبوتات التي يمكنها أيضاً إجراء اختبارات فورية لطاقم الفيلم، وقال مصدر في موقع التصوير: “سيستأنف التصوير في المملكة المتحدة في وقت لاحق من هذا الأسبوع قبل أن يسافر توم كروز إلى دبي”.

وأضاف: “توم جاد جداً في هذا الموضوع، ولا يريد أن يتسبب إهمال أحد الأفراد في إغلاق موقع التصوير، لدرجة أنه اشترى هذه الروبوتات لأنه لا يمكنه أن يتواجد في كل مكان للتأكد من أن الموظفين يتصرفون بشكل جيد ويتبعون جميع الإجراءات الوقائية”.

وتابع المصدر: “الروبوتات حقاً متطورة ومرعبة نوعاً ما، إنها مثل تلك التي ظهرت في فيلم Terminator ولكن ليست بنفس العنف “.

وكان توم كروز قد هدد أفراد طاقم الفيلم الشهر الماضي بأنهم سيفصلون إذا لم يمتثلوا للقواعد، وانتشر تسجيل صوتي للنجم الأميركي الذي راح يصرخ في أفراد الطاقم بكلمات بذيئة بسبب التقاعس وعدم الالتزام بتطبيق قواعد التباعد الاجتماعي وغيرها من قواعد السلامة التي تسمح بإنتاج الأفلام أثناء جائحة فيروس كورونا.

وحول هذا الموضوع قال المصدر: “نعم، ربما كان التسجيل الصوتي الذي ظهر الشهر الماضي مبالغاً فيه قليلاً، لكن توم كروز كان على حق، وهناك الكثيرين ممن تعاطفوا معه”.

يشار إلى أن اثنين من الموظفين في الفيلم قد أصيبا بفيروس كورونا العام الماضي أثناء وجودهما في مدينة البندقية وتم تأجيل التصوير مع بدء عمليات الإغلاق الدولية.

ومن المقرر أن يزور توم كروز دبي لتصوير مشاهد من الفيلم الجديد، وذلك بعد مرور أكثر من 10 سنوات على تصوير الجزء الرابع من سلسلة Mission Impossible والذي حمل اسمMission: Impossible – Ghost Protocol .