أخبار ساخنة

إلتزام كامل بالإقفال العام في اقليم الخروب


إلتزمت منطقة اقليم الخروب، بقرار الإقفال العام الذي أعلنت عنه الحكومة بدء من صباح اليوم، للحد من تفشي وانتشار وباء كورنا .
    ويبدو من خلال المشهد في المنطقة، وفي جولة ميدانية، على المؤسسات وفي البلدات، سجل اقفال تام لجميع المحلات والمؤسسات التجارية وخلافها، واقتصر الأمر على فتح محلات بيع المواد الغذائية ومحلات بيع اللحوم والدجاج والخضار، وافران المناقيش والمعجنات والصيدليات.
 واما على صعيد التعاونيات، فقد اقفلت ابوابها امام المواطنين، لكنها وضعت بتصرف المواطنين خدمة التوصيل المجاني "الدليفري"، لتأمين جميع حاجاتهم ومتطلباتهم .
وسط ذلك، شهدت طرقات المنطقة، وعلى وجه الخصوص الطريق العام والرئيسية لاقليم الخروب، حركة سير خفيفة جدا وتكاد معدومة، وعلى غير العادة، فيما لوحظ، قيام آليات قوى الأمن الداخلي، وبشكل متواصل، بدوريات على في قرى وبلدات المنطقة، للتأكد من التزام المحلات والمؤسسات والمواطنين بالإقفال العام، واضافة الى ذلك، اقامت عدد من الحواجز على مفارق البلدات، وعملت على التدقيق بالسيارات العابرة، ومن بداخلها، وكان هناك تشديد على اهمية التقيد بالأساليب الوقائية من هذا الوباء، وعلى وجه الخصوص لبس الكمامة، وعدم التجمع والحفاظ على مسألة التباعد الاجتماعي، وقامت قوى الأمن بتسطير محاضر ضبط بالمحلات والسيارات المخالفة لقرار الاقفال العام، وموضوع المفرد والمزدوج .
وقد لاقت هذه الاجراءات والتدابير ارتياحا وترحيبا لدى المواطنين، الذين يخيم عليه هاجس هذا الوباء، الوباء وانتشاره الواسع، وما يحصده من خلال الاصابات، وكثرتها، لا سيما مع ارتفاع اعداد الوفيات بشكل مخيف ومرعب .
في مقابل ذلك، تقوم شرطة اتحادات بلديات الاقليم الشمالي والجنوبي، بدوريات في قرى وبلدات المنطقة، الى جانب شرطة البلديات في كل بلدة، للتأكد من عدم الاخلال بقرار تطبيق وتنفيذ الاقفال العام  .