أخبار ساخنة

قداس جامع في الجميلية بذكرى مرور 40 يوماً على رحيل الأب داغر


احمد منصور - بوابة الاقليم والشوف

بدعوة من مختار الجميلية في اقليم الخروب، داني داغر، ولمناسبة مرور أربعين يوماً على رحيل ابن البلدة الأب سامي داغر المخلصي، ترأس الرئيس العام للرهبانية المخلصية الأرشمندريت انطوان ديب ممثلاً بالأرشمندريت عبدالله حميدية، في كنيسة مار أنطونيوس الكبير، قداساً إلهياً لراحة نفسه، وحضره ممثل النائب جورج عدوان لاري نقولا، ممثل النائب محمد الحجار علي الحجار، وكيل داخلية الحزب التقدمي الإشتراكي في اقليم الخروب الدكتور بلال قاسم ممثلاً النائب بلال عبد الله، ممثل النائب ماريو عون روني أسعد، رئيس بلدية سبلين محمد يونس ممثلاً رئيس إتحاد بلديات اقليم الخروب الشمالي زياد الحجار، الرئيسة العامة للراهبات المخلصيات الأم تريز روكز، مسؤول الحزب التقدمي الاشتراكي في المغيرية جمال سعد، وعائلة الفقيد وحشد من ابناء البلدة ورهبان وراهبات.

وبعد تلاوة الإنجيل المقدس، رحّب كاهن البلدة بالحضور، ثم ألقى الأرشمندريت حميدية عظة، تناول فيها مسيرة الراحل التاريخية في دير المخلص، والتي تميزت "بالتواضع والمحبة، حيث لم تفارق الضحكة وجهه أبداً". 

تكريم

وبعد القداس ألقى المختار داني داغر كلمة شكر فيها جميع الحضور على تلبيتهم الدعوة والمشاركة في تكريم الأب سامي داغر، ثم القى قصيدة بالمناسبة فقال:" بالجميلية خلقت، وبكنيستها تعمدت، وأموالك وأرزاقك تركت، وخيك لحقت، وعلى الكهنوت دخلت، وكلمة الله زوادتك حملت...، وبكل رضى وعفة على ايطاليا والأردز وسوريا وزحلة توجهت وست لغات أتقنت، وبصماتك تركت، حبيتني وحبوك وتكرمت".

واضاف "على الدير طلعت، وبكل قناعة وتوبة وصلت، وبالبخور العذراء اكرمت، وبكل مطرح رحت ركعت  وصليت".

وختم "بالتواضع والمحبة والايمان خرجت اجيال، وبتلاميذ الدير ما فرقت، مسيحي ومسلم علمت".

بعدها قدم المختار درعاً لعائلة الراحل.

كما القت الأم روكز كلمة شكرت فيها ايضا جميع الحضور، وتمنت لهم الصحة وتلعافية لخدمة بلدتهم ووطنهم لبنان.

ثم تقبلت بعدها عائلة الراحل التعازي بصالون الكنيسة.