أخبار ساخنة

تجمع اصحاب المولدات ناشد المسؤولين" التحرك لحل أزمة المحروقات كي لا نقع في العتمة"


بوابة الاقليم والشوف

ناشد تجمع اصحاب المولدات الكهربائية الخاصة في لبنان المعنيين والمسؤولين كافة كل بحسب مهامه ومسؤولياته التحرك السريع لحل ازمة المحروقات وتأمين المعالجة اللازمة لمعضلة فرق التسعيرة بين الليرة اللبنانية والدولار الاميركي وعدم قبول البنوك بتحويل من ليرة الى دولار مما نضطر للجوء الى السوق السوداء لتامين الدولار باعلى سعر شراء او ارجاع الشيكات من المصارف.

واشار التجمع في بيان له الى "انه سبق وحذّر من مغبة ترك هذه الازمة دون معالجة جدية وسريعة نظراً  لما لها من انعكاسات سلبية خطيرة على الاقتصاد الوطني وعلى المواطنين".

واكد البيان "ان اصحاب المولدات الخاصة عاجزين عن تأمين المازوت الا من خلال المحطات وبأن قدرة تخزين هذه المادة لديهم هي محدودة بحجم وسعة خزانات المولدات، وان اضراب المحطات ونفاذ كميات المازوت لدى اصحاب المولدات وكذلك فقدان الدولار  من السوق، سيؤدي حكماً الى توقف عمل المولدات الكهربائية قسراً".

وشدد البيان على ان اصحاب المولدات ليسوا هواة اطفاء للتيار الكهربائي، واكد اننا سنظل نضيء بيوت الناس مهما كلفنا هذا الامر وحتى اخر قطرة مازوت في خزانتنا، وبغض النظر عما يتعرض له هذا القطاع من تسعيرة مجحفة وضريبة ظالمة، لا بل اكثر اننا لا نريد كسر هيبة الدولة كما يقال وهذا كلام غير وارد في قاموس اصحاب المولدات ابدا، ونحن تحت سقف القانون ونشد على ايدي المسؤولين بايجاد الحل السريع لهذه الازمة التي لا مبرر لها على الاطلاق كي لا يقع اهلنا وناسنا الذين هم منا ونحن منهم في العتمة والظلمة من جديد".