سقوط أحد مصاعد قصر عدل بيروت


حصل عطلٌ داخل أحد مصاعد قصر العدل في بيروت كان ينقل أحد المحامين ما أدّى إلى توقّفه بشكلٍ مفاجئ واهتزازه بالمحامي الذي كان بداخله، لكنّه لم يُصب بأيّ أذى.
 
وفي التّفاصيل التي أوردتها "الوكالة الوطنية للإعلام" فإنّ أحد مصاعد القصر لجهة محكمة الإستئناف المدنية، وبسبب سرعته الزائدة عن المعدّل المحدّد توقّف بواسطة "الباراشوت" بصورة قوية، وكان يقلّ محامياً، فيما لم يصب أحد بأذى.