شباب برجا يستنكرون وصف اهالي البلدة بالميليشيات عبر شاشة المنار



بوابة الاقليم

جاءنا من شباب برجا  البيان التالي: "طالعنا إعلامي قناة "المنار" محمد قازان بكلامٍ ساقط أثناء حلقة تلفزيونية استضاف فيها وزير المهجرين غسان عطالله، حيث توجه فيها الى أهالي برجا الشرفاء واصفاً اياهم بــ"المليشيات"، لأنهم نزلوا وتظاهروا وقطعوا الطريق الساحلية ضد مشاريع الموت، التي كانت تستهدف بلدتهم وتطال إقليم الخروب ككل.

وأضاف"إن ما قاله هذا الذي يسمي نفسه إعلامياً مردود عليه جملة وتفصيلاً، وأهل برجا ما قطعوا طريقاً يوماً إلا كردة فعل على سفك دم الشهداء، او دفاعاً عن بلدتهم ضد مشاريع الموت. إن ما قاله هذا الذي يدّعي المهنية ليس الا تعبيراً عن حقد دفين اتجاه أبناء برجا والاقليم الذين يعلمون الناس الشرف، وهم في الأساس مدرسة في مقاومة العدو وفي ضرب مشاريع الموت التي تطال أرضهم.

وأضاف "لا بد أن يتذكر الاعلامي المحترم قازان أن ابناء برجا الذي وصفهم بـ"المليشيات" هم الذين احتضنوا الاطفال والشيوخ والنساء ورؤساء بلديات الذين هجروا من الجنوب الصامد خلال كل الاعتداءات الاسرائيلية، وقد تقاسموا معاً لقمة العيش ورغيف الخبز بدون أي حقد وكره".

وقال:"إننا اذ نستنكر هذا الكلام ونضعه في خانة الاستهداف الطائفي لبرجا عبر وسيلة اعلامية فئوية يجب ان تحترم الناس على هوائها، فاهل برجا هم اسياد الشرف وهم أبناء دولة وما كانوا يوماً الا عنواناً للوطنية".

وختم البيان "إننانطالب هذا الاعلامي بالاعتذار علناً على الهواء من اهالي برجا الذين لا يزايد عليهم احد في الوطنية والانتماء للبنان".