راموس يدعم الريال في أحلك الظروف



أفادت تقارير إعلامية بأن سيرخيو راموس، رفض التخلي عن فريقه ريال مدريد وزملائه في أحلك الظروف، وقرر مرافقتهم إلى بلد الوليد لمواجهة فريقها المحلي بعد غد، في المرحلة الـ26 من الليغا.

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، أن راموس قائد ريال مدريد، قرر السفر مع الفريق إلى بلد الوليد من أجل دعم اللاعبين رغم أنه سيغيب عن المباراة بداعي الإيقاف.

ويمر الريال بفترة عصيبة هذا الموسم، وتعرض لثلاث هزائم متتالية على أرضه في غضون أسبوع فقط، أدت إلى خروجه من المنافسة على لقبي كأس ملك إسبانيا، ومسابقة دوري أبطال أوروبا، التي توج بلقبها في السنوات الثلاث الأخيرة، كما تضاءلت آمال الفريق في نيل لقب الدوري الإسباني، إذ يحتل المركز الثالث، ويبتعد بفارق 12 نقطة عن المتصدر برشلونة.

وكانت تقارير إعلامية تحدثت في وقت سابق، عن توتر علاقة راموس مع رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز، وتطور الخلافات بين الطرفين إلى حد طلب المدافع الدولي الإسباني الرحيل عن "الميرينغي".