النفط يهبط وترقب اجتماعي "العشرين" وأوبك



تراجعت أسعار النفط اليوم الثلاثاء تحت ضغط إنتاج السعودية القياسي رغم مساعي أكبر منتج في أوبك لخفض الإمدادات قبل اجتماع المنظمة في النمساالأسبوع المقبل.

ونزل خام القياس العالمي برنت في العقود الآجلة لفترة وجيزة عن 60 دولارا للبرميل ثم عاود الارتفاع إلى 60.16 دولار في الساعة 0814 بتوقيت غرينتش، ليصبح منخفضا 32 سنتا بما يعادل 0.5 بالمئة عن الإغلاق السابق.

وتراجع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 45 سنتا أو 0.9 بالمئة إلى 51.18 دولار للبرميل.

وكان مصدر بقطاع النفط قال أمس الاثنين إن السعودية زادت إنتاجها من النفط إلى أعلى مستوياته على الإطلاق في تشرين الثاني، إذ ضخت ما بين 11.1 مليون و11.3 مليون برميل يوميا منذ بداية الشهر.

وفقدت أسعار النفط نحو ثلث قيمتها منذ أوائل تشرين الأول، متأثرة بتخمة بدأت تظهر في المعروض وضعف الأسواق المالية عموما.

ويترقب المتعاملون نتيجة اجتماع مجموعة العشرين في بوينس أيرس وكذلك نتيجة اجتماع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).