السيولة العالمية تهرب من السندات وتتجه لأسواق الأسهم
المرصد
مواقع لبنانية
ملحم زين - غيبي يا شمسلطيفة-كل واحدإليسا - عبالي حبيبيرياض العمر - الدواليهيفاء وهبي- بابا فين لما الشمس تغيب
أوقات الصلاة
أرقام مهمة
مركز كليمنصو الطبي - بيروت 01364195 / 01364190
مركز حبنجر الطبي 07972777
الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي 07241541
مستشفى عثمان 07970000
مستشفى سبلين 07971925

تصويت
فن الطبخ
عالم المرأة
الأعياد الرسمية
السيولة العالمية تهرب من السندات وتتجه لأسواق الأسهم

أشار تقرير حديث، إلى أن الاقتصاد العالمي يتجه صوب المحافظ الاستثمارية التي تركز على الأسهم، فيما يهرب من سوق السندات.

ووفقاً لتقرير حديث أصدره بنك باركليز، رجح خبراء الاستثمار بالبنك تفوق الأسهم على سوق السندات، والذي من المتوقع أن يواجه تضخماً أكبر في ظل تشدد محافظي البنوك المركزية.

وحافظ التقرير على تخصيص ثقل مرتفع لأسهم الأسواق المتقدمة، مع تفضيل الأسهم في القارة الأوروبية من بين الأسواق المتقدمة، والانفتاح قليلاً على أسواق الأسهم اليابانية بغرض التنويع.

وفي ما يتعلق بالقطاعات، يميل "باركليز" حالياً نحو أسهم قطاعات الصناعة والتكنولوجيا والمؤسسات المالية. وحافظ التقرير أيضاً على تخصيص ثقل مرتفع لأسواق الأسهم الناشئة ضمن محفظة معتدلة المخاطر. ولا تزال التوقعات بالنسبة للشركات في الأسواق الناشئة قوية، وهو ما تؤكده استطلاعات معدلات الثقة في قطاع الأعمال والبيانات التجارية على الرغم من المخاطر الرئيسية الكبرى الناجمة عن سياسة الحمائية التجارية.

ويعتقد التقرير أن المخاطر الناجمة عن حرب تجارية عالمية لا تشكل تهديداً كافياً يبرر الحد من التعرض لمنطقة الأسواق الناشئة. وضمن هذه الفئة من الأصول، تحافظ منطقة آسيا على مكانتها كخيار استثماري مفضل، حيث تعتبر كوريا وتايوان والصين في (الخارج) والهند هي الخيارات الأمثل للاستثمار على المدى الطويل.




أضف تعليقك!
الاسم الكامل:
البريد الالكتروني:
عنوان التعليق:
التعليق:
ادخال الصورة: