المرصد
مواقع لبنانية
ملحم زين - غيبي يا شمسلطيفة-كل واحدإليسا - عبالي حبيبيرياض العمر - الدواليهيفاء وهبي- بابا فين لما الشمس تغيب
أوقات الصلاة
أرقام مهمة
مركز كليمنصو الطبي - بيروت 01364195 / 01364190
مركز حبنجر الطبي 07972777
الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي 07241541
مستشفى عثمان 07970000
مستشفى سبلين 07971925

تصويت
فن الطبخ
عالم المرأة
الأعياد الرسمية
الأفطار السنوي لنادي "الفتيان" في الزعرورية
الأفطار السنوي لنادي "الفتيان" في الزعرورية

بوابة الاقليم

أقام نادي "الفتيان" في الزعرورية، حفل افطاره السنوي، في مركزه في الزعرورية، شارك فيه المهندس رفعت سعد ممثلا رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الدين الحريري، النائب الدكتور بلال عبدالله ممثلا النائب تيمور جنبلاط ، الدكتور بلال قاسم ممثلا وزير التربية في حكومة تصريف الأعمال مروان حمادة، ممثل النائب محمد الحجار نجله رشيد، مايا باز ممثلة النائب جورج عدوان، العقيد سامي عثمان ممثلا المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان، جمال السيد ممثلا المدير العام لوزارة المهجرين احمد محمود، الدكتورة غنى بصبوص ممثلة اللواء ابراهيم بصبوص، وكيل داخلية اقليم الخروب في الحزب التقدمي الاشتراكي الدكتور سليم السيد وعضو مجلس القيادة ميلار السيد، الدكتور يحي الربيع ممثلا الامين العام المساعد لشؤون العلاقات العامة في تيار المستقبل الدكتور بسام عبد الملك ومنسق التيار في الزعرورية كامل ابو ضاهر، رئيس النجدة الشعبية في لبنان رمزي عواد، رجا الخطيب ممثلا المدير العام لشركة "خطيب وعلمي" المهندس سمير الخطيب، رئيس اتحاد بلديات الاقليم الجنوبي جورج مخول، رئيس بلدية الزعرورية سلام عثمان واعضاء المجلس البلدي ومختارا البلدة زين الزين وطارق ابو ضاهر، رئيس بلدية البرجين عدنان بوعرم، رئيس بلدية داريا العميد المتقاعد باسم بصبوص، ولجنة مسجد الزعرورية ووفد من لجنة وقف كنيسة النجاة في الزعرورية وممثلون عن الاندية والجمعيات.

أبو ضاهر

بعد تلاوة من القران الكريم من امام مسجد البلدة الشيخ محمد عبد الجليل، وترحيب من سهاد شمس الدين، القى مسؤول جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية في الزعرورية الشيخ علي ابو ضاهر كلمة أشار فيها الى "ان شهر رمضان أُنزل فيه الزبور والتوراة والإنجيل والقرآن على أنبـياء الله، الذين جاؤوا بدين الإسلام والحق، ووحدوا الله بكلمة التوحيد، لا إله إلا الله، كلمةِ الخلاص والنجاة، من العذاب الأبدي في النار"، وأكد ان "لا إله إلا الله تجمع المؤمنين تحت مظلة عبادة إله واحد لا شريك له، التي تحفظ وتحمي العباد، من الباطل والفساد، وتـدعو إلى نبذ الظلم والتطرف، والإبتعاد عن التشدد والتزمت، فيتحلى الواحد منا بالوعي والحكمة ومحاسن الأفعال ومكارم الأخلاق، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنما بُعثت لأتمم مكارم الأخلاق".

وأضاف "نعم إنه شهر رمضان، شهر التسامح والتعاون، والإلفة والمحبة والتزاور، بل التزود بالخير والثواب للآخرة. رمضان يحثـنا على التمسك بالعلم والثقافة المستـنيرة، والعملِ بذلك  والتمسك بالوسطية والإعتدال بإتباع الحق ونبذ الباطل، فلا إفراط ولا تفريط، ولا غلو ولا إرهاب مذموم، ولا تجاذبات سـلبـية تمزق الوطن، بل نكون كما قال تعالى (وكذلك جعلناكم أمةً وسطاً).

وتابع "أحبابنا كلنا مُتـفق على ضرورة التمسك بما توارثناه عن آبائنا وأجدادنا من العادات الحسنة والتقاليد السليمة، والمحافطة على القيم والأصول والمفاهيم المستقيمة، التي تعارف عليها المجتمع السليم، والدين القويم، دون تأجيج ولا تحريض يُرهب عقول شبابنا المتحمس، فلا يغرقون في متاهات الضياع والظلم لأنفسهم ولمن حولهم، وهكذا نصل الى مجتمع راق، رائده الإيمان بالله ورسلِه ودافعه المحبة والتضامن بين أفراده فنصير يداً واحة وقلباً واحداً. فلتكن دعوة صريحة الى العلم والإعتدال والوسطية والتآخي على أساس الإلتزام بهذا الدين العظيم، فنصبوا الى وطن يجمع أهله ضمن التعايش الحسن في وطننا لبنان".

وختم "وجوه طيّـبة ونفوس راقية إجتمعت على هذا الإفطار الرمضاني المبارك، يُشكر نادي الفتيان  برئيسه وأعضائه على هذه المبادرة السنوية  التي تجمع الشمل وتولد الإلفة في بلدتنا وإقليمنا بين جميع شرائحه. ودوماً نـتمنى للنادي الكريم السداد والتوفيق والنجاح في نشاطاته والعمل قدماً فيما يُرضي الله والذي فيه مصلحة لبلدتـنا."

رئيس النادي

ثم تحدث رئيس النادي يوسف ابو ضاهر  فرحب بالحضور وقال: "لقد تعودنا في نادي الفتيان ان نقيم افطارا سنويا جامعا، ليكون مناسبة للقائكم والتواصل معكم، ولنؤكد عهدنا لكم بان النادي سيبقى دائما على قدر توقعاتكم، رائدا على كافة الاصعدة لا سيما  الرياضية والاجتماعية والثقافية".

وتطرق الى الاخطار التي تتحكم بعقول الشباب والناجمة عن شبكات التواصل الاجتماعي وبعض الالعاب الالكترونية التي تؤدي بهم الى الانتحار لا سيما لعبتي مريم والحوت الازرق وقال: "امام هذه المخاطر نجد انفسنا كاندية وجمعيات امام تحد كبير يتمثل في محاربة هذه الافات من خلال نشر التوعية  بالتنسيق مع الجهات المختصة وجذب الشباب الى الرياضة وتحفيزهم على الانضمام الى الفرق الرياضية."

ولفت الى "ان الاندية في الاقليم لا تستطيع ان تنفذ جزءا من روزنامتها السنوية بسبب ضعف الامكانات المادية"، ونوه بالدور الفعال لرئيس مصلحة الشباب في وزارة الشباب والرياضة محمد سعيد عويدات لدعمه الاندية عبر الوزارة".

وختم بالتاكيد ان النادي سيتابع نشاطاته التي تجمع الشباب وكل مكونات البلدة للإرتقاء بها نحو الأفضل.

 




أضف تعليقك!
الاسم الكامل:
البريد الالكتروني:
عنوان التعليق:
التعليق:
ادخال الصورة: