المرصد
مواقع لبنانية
ملحم زين - غيبي يا شمسلطيفة-كل واحدإليسا - عبالي حبيبيرياض العمر - الدواليهيفاء وهبي- بابا فين لما الشمس تغيب
أوقات الصلاة
أرقام مهمة
مركز كليمنصو الطبي - بيروت 01364195 / 01364190
مركز حبنجر الطبي 07972777
الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي 07241541
مستشفى عثمان 07970000
مستشفى سبلين 07971925

تصويت
فن الطبخ
عالم المرأة
الأعياد الرسمية
الجوزو في افطار صندوق الزكاة في جبل لبنان: "ما حدث في الانتخابات لم يكن عدلاً، في ظل القانون "الخونفوشاري"
الجوزو في افطار صندوق الزكاة في جبل لبنان: "ما حدث في الانتخابات لم يكن عدلاً، في ظل القانون "الخونفوشاري"

بوابة الاقليم

أقام صندوق الزكاة في جبل لبنان افطاره السنوي في مطعم الجسر في الدامور، وحضره مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو، ممثل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري عضو المكتب السياسي لتيار المستقبل المهندس رفعت سعد، كريم حماده ممثلا وزيرالتربية والتعليم العالي مروان حماده، ممثل رئيس اللقاء الديموقراطي النائب تيمور جنبلاط النائب بلال عبد الله، رشيد الحجار ممثلاً والده النائب محمد الحجار، طوني القزي ممثلا النائب جورج عدوان، مستشار رئيس الحكومة منذر الخطيب، المدير العام لوزارة المهجرين المهندس احمد محمود، عضو المجلس الأعلى للجمارك المدير العام هاني الحاج شحادة، العقيد فادي الحاج ممثلا المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، المدير العام لشركة "خطيب وعلمي" المهندس سمير الخطيب، اللواء ابراهيم بصبوص، وكيل داخلية الحزب التقدمي الإشتراكي في اقليم الخروب الدكتور سليم السيد، رئيس مجلس محافظة جبل لبنان في الجماعة الاسلامية المهندس محمد قداح والمسؤول السياسي المهندس عمر سراج، ممثل الأمين العام المساعد لتيار المستقبل الدكتور بسام عبد الملك الدكتور يحي الربيع، رئيس مصلحة الرياضة في وزارة الشباب والرياضة محمد سعيد عويدات، رئيس إتحاد بلديات اقليم الخروب الشمالي المهندس زياد الحجار، الأب جوزف القزي، رئيس رابطة مخاتير الشوف المختار محمد عبد الرحمن شعبان، رئيس دائرة أوقاف جبل لبنان محمد الخطيب، رئيس صندوق الزكاة في جبل لبنان الشيخ خضر سلامه، رئيس أزهر جبل لبنان الشيخ احمد خيال وقضاة شرع ورؤساء بلديات وجمعيات واندية ومخاتير وفاعليات وسفراء وشخصيات وقضاة وضباط وهيئات تربوية واقتصادية واجتماعية ونقابية وحشد من العلماء والمشايخ.

وتخلل الإفطار كلمة ترحيبية للشيخ علي الحسين، ثم تناول مسألة الزكاة، فأكد انها فريضة اسلامية فرضها الله تعالى ترسيخاً للتكافل الإجتماعي، مشدداً على "اهمية هذه الفريضة"، ثم عدد للتقديمات والمجالات التي يقوم بها صندوق الزكاة في جبل لبنان".

بصبوص

ثم ألقى اللواء بصبوص كلمة فشكر فيها القيمين على صندوق الزكاة ولفتته وجمعه للأحبة على مائدة واحدة، وأشار الى "ان شهر رمضان شهر الخير والبركة والمحبة والتسامح"، ولفت الى "ان الزكاة هي ركن من أركان الإسلام وفريضة على كل مسلم".

وتناول بصبوص الأجواء الانتخابية المشحونة، فأكد "انه في شهر رمضان شهر التسامح انتهى كل شيئ، ونهنئ النواب بإنتخابهم، كما نهنئ انتخاب الرئيس نبيه بري رئيساً للمجلس النيابي، وتكليف الرئيس سعد الحريري بتشكيل الحكومة"، متمنياً "تشكيل الحكومة بأسرع وقت ممكن نظراً للظروف الصعبة والدقيقة التي تمر بها المنطقة ويمر بها لبنان"، واشار الى "ان منطقة اقليم الخروب بحاجة الى العديد من المشاريع الحياتية والخدماتية وبنى تحتية وغيرها"، داعياً الجميع في الاقليم الى "المطالبة بحقنا في التعيينات والتوظيف لوجود طاقات وكفاءات كبيرة في المنطقة"، متمنياً من الحكومة ايلاء منطقتنا الاهتمام اللازم"، وتوقف بصبوص عند ما يتعرض له المسجد الأقصى أولى القبلتين، وفلسطين من اجرام وقتل وتشريد ودمار على ايدي العدو الإسرائيلي".

ثم قدم المفتي الجوزو درعاً لبصبوص عربون وفاء وتقدير.

الجوزو

ثم تحدث الجوزو فتناول معاني فريضة الزكاة، وأكد "ان الطريق الى الجنة هو عمل الخير والسخاء"، وتوقف عند حديث للرسول صلى الله عليه وسلم عندما قال: "ان السخي قريب من الناس وبعيد من النار وقريب من الجنة، والبخيل بعيد عن الناس وعن الجنة وقريب من النار".

ولفت الجوزو الى "ان المولى عزوجل يقول: "وسارعوا الى مغفرة من ربكم، وجنة عرضها السموات والأرض اعدت للمتقين". وأكد الجوزو "ان المتقين هم الذين ينفقون في الصراء والضراء"، مشددا على "ان الله يحب المحسنين والذين ينفقون في الصراء والضراء"، متمنيا من الله تعالى "ان يتقبل ما نقوم به في سبيل مساعدة الناس والمحتاجين في مجتمعنا."

وتحدث عن اليتيم ورسول الله ورسالته الى الانسانية" لتأمر بالخير والمعروف وتنهى عن الشر والمنكر، ولتآخي بين الناس، ولتجمع الكلمة على المحبة والإخاء وعلى التضامن والتعاون"، واشار الى "ان هذه الرسالة أنشأت أمة وحضارة وتاريخا عظيما، ولكننا للأسف الشديد اليوم، هذه المعاني العظيمة التي دعا اليها الاسلام والقرآن والرسول (صلى الله عليه وسلم)، لم تعد تعمل دورها كما يجب في مجتمعنا، فمجتمعنا مقصرا بشكل كبير بحق الفقراء والأيتام والمساكين".

 ورأى الجوزو "اننا في اقليم الخروب من الأيتام، وان تاريخنا في الوطنية كبير جدا، ومواقفنا عظيمة، وكنا دائما في المقدمة، ولم نتوان في يوم من الأيام عن الوقوف بوجه الظلم والإستبداد والطغيان، ولكن في المقابل نجد ان اقليم الخروب مازال يعيش في القرون الوسطى، نشكو من النفايات وعدم توفر الكهرباء والمياه"، ولفت الى "ان الاقليم خزان للمثقفين والرجال الكبار الذين يقومون بدور فاعل في الدولة، ولكن للأسف لا نعطى حقنا، بالماضي كان المدعي العام من الاقليم، ولكن هذا الموقع ذهب ولم يعد لنا، وغيره من المواقع الأخرى."

وتمنى الجوزو "النجاح للرئيس سعد الحريري في مهمته الجديدة، وان يتمكن من انقاذ الوطن مما يتخبط به، وندعو له بالتوفيق، ولكن للأسف نرى ان ما حدث في الانتخابات لم يكن عدلا على الاطلاق، فالقانون كان سيئا للغاية، وكان كلعبة اليانصيب، فمن يأخذ 75 صوتا ينجح، والذي يأخذ 60 الف صوت يخسر، هذه النسبية التي لا تمت الى النسبية بصلة، فهذه النسبية جاءت على حسابنا، لأن الأعداء كثر وحاولوا التآمر علينا، وحصل ما حصل،  فنحن اسهمنا بهذا الموضوع عندما رضينا بهذا القانون "الخونفوشاري".

وشكر الجوزو الجميع لهذا الحضور واللقاء،  متمنيا "ان نبحث عن وجودنا وواقعنا وحاضرنا وان نجمع الكلمة"، مشددا على اهمية وضرورة الوحدة والتعاون لحل ومعالجة جميع معاناتنا ومشاكلنا".




أضف تعليقك!
الاسم الكامل:
البريد الالكتروني:
عنوان التعليق:
التعليق:
ادخال الصورة: