شقير: رفع حظر سفر الإماراتيين إلى لبنان بالكامل مرهون بإجابات المشنوق



أوضح رئيس ​الهيئات الإقتصادية​ ​محمد شقير​، "أنّه وضع رئيس الحكومة ​سعد الحريري​، عقب زيارته له في "بيت الوسط"، في أجواء اللقاءات الّتي عقدها الوفد الإقتصادي في ​الإمارات​، وما لمسه من رغبة لدى ​القطاع الخاص​ الإماراتي في الإستثمار في ​لبنان​"، واصفاً الزيارة إلى الإمارات بأنّها "أكثر من ممتازة، فقد فوجئنا بحجم الإستقبال ومحبّة الاماراتيين للبنان ورغبتهم بالعودة الى لبنان والإستثمار فيه".

ولفت في حديث صحافي، إلى أنّ "مقابلة 5 وزراء إماراتيين في يومين، هو تعبير واضح عن مدى اهتمامهم بالتواصل معنا، وإلّا لما أعطونا مواعيد وتواصلوا معنا"، مؤكّداً أنّ "الجانب الإماراتي لم يطلب شيئاً من الوفد اللبناني ولم يشترط شيئاً سوى أن ندعهم بسلام وأن ينأى لبنان بنفسه عن صراعات المنطقة"، مبيّناً أنّ "لو نأى لبنان بنفسه عن صراعات المنطقة، لكنّا وفّرنا مليارات الدولارات على اقتصادنا الوطني".

وركّز على أنّ "اللبناني لم يُفرض عليه يوماً حصار من الجانب الإماراتي، فهو لا يزال يستورد المنتجات والسلع اللبنانية، كما لم يحجب إعطاء تأشيرات الدخول للبنانيين إلى الإمارات، إنّما لا مكان في الإمارات لأي شخص يسعى إلى الإخلال بأمن الإمارات، كما لا مكان لمن يريد أن يتدخّل في الشؤون الإماراتية الداخلية وإلّا سيتمّ إخراجه من البلاد". وأوضح "أنّنا اقتربنا 80 في المئة من تذليل العقبات الّتي تحول دون رفع حظر سفر الإماراتيين إلى لبنان، وتبقى نسبة العشرين في المئة الّتي تبقى مرهونة بوزير الداخلية ​نهاد المشنوق​ الّذي عليه أن يجيب على بعض الأسئلة الّتي تطرحها الإمارات".