المرصد
مواقع لبنانية
ملحم زين - غيبي يا شمسلطيفة-كل واحدإليسا - عبالي حبيبيرياض العمر - الدواليهيفاء وهبي- بابا فين لما الشمس تغيب
أوقات الصلاة
أرقام مهمة
مركز كليمنصو الطبي - بيروت 01364195 / 01364190
مركز حبنجر الطبي 07972777
الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي 07241541
مستشفى عثمان 07970000
مستشفى سبلين 07971925

تصويت
فن الطبخ
عالم المرأة
الأعياد الرسمية
فتفتف: لا يمكننا أن نتجاوز ما يحصل
لفت عضو كتلة "المستقبل" النائب ​أحمد فتفت​، إلى أنّه "لا يمكننا أن نتجاوز ما يحصل على الصعيد السياسي، فلقد عانى كثيراً رئيس الحكومة المستقيل ​سعد الحريري​ خلال السنة الماضية، إذ قدّم الكثير من التضحيات، ولكن للأسف أمام يده لم تكن هناك أيادي ممدودة تقابلها فعليّاً"،

وأشار فتفت، خلال افتتاحه لثانوية إيزال في الضنية، إلى أنّ "الحريري كان وحيداً في دفاعه عن ​الوحدة الوطنية​ الّتي نسمع اليوم الكثيرين يتغنّون بها"، مركّزاً على أنّ "ليت هذا الكلام قيل منذ أشهر عديدة، يوم كان الحريري يعاني كثيراً من تسلّط "​حزب الله​" على السلطة، يعاني من عدوان "حزب الله" على ​الشعب السوري​ وعلى دول الخليج، من الكلام الطائفي والعنصري الّذي إستمعنا له في بعض الخطابات السياسيّة، لدرجة أنّهم منعوا الفائزين في إمتحانات ​مجلس الخدمة المدنية​ من أن يصلوا إلى مبتغاهم، تحت عناوين شتّى متجاوزين الدستور والأصول".

وأوضح فتفت، أنّ "​لبنان​ عانى من ثلاث مشاكل أساسيّة هذه السنة، تكمن المشكلة الأولى في الخلل الداخلي رغم كلّ المساعي الّتي قام بها "​تيار المستقبل​" وعلى رأسه الحريري"، منوّهاً إلى أنّ "المشكلة الثانية نعيشها من خلال عدم إلتزام الحكومة بالقرارات العربية وتحديداً عدم إلتزام لبنان بحياده وعدم تطبيقه ل​سياسة النأي بالنفس​ عن الصراعات الّتي تجري في المنطقة الّتي دفعنا بسبب هذا السياسة ثمناً باهظاً. أمّا لجهة المشكلة الثالثة والصعبة هي عدم الإلتزام بالقرارات الدوليّة 1701 في جميع مندرجاته".
 

وشدّد على أنّ "من غير المنطقي أن نقبل ولا أن تقبل دول الخليج و​السعودية​ أن تقدّم كلّ ما قدّمته للبنان من عونٍ ومساعدات إقتصادية ومن معاودة إعمار للتدمير، من دعم لليرة البنانية من خلال وضع الودائع في المصرف المركزي، بالإضافة إلى السماح لعشرات آلاف العائلات اللبنانية أن تجني ما تجنيه في السعودية"، مشيراً إلى أنّ "رغم كلّ ذلك، نجد في نفس الوقت في حكومة لبنان من يرسل ​الصواريخ​ بإتجاه ​الرياض​ وليس بالكلام إنّما بالفعل، لا الحريري يقبل كلّ ذلك الجحود ولا "تيار المستقبل" ولا أحداً منّا".



أضف تعليقك!
الاسم الكامل:
البريد الالكتروني:
عنوان التعليق:
التعليق:
ادخال الصورة: